RIFAMPICIN = R / ريفامبيسين


آخر تحديث: يونيو 1202

يوصف تحت إشراف طبي

آلية التأثير العلاجية:

- مضاد جرثومي، مضاد للسل من الخط الأول (فعالية معقمة ومبيدة للجراثيم)، مضاد جرثومي مضاد للجذام (فعالية مبيدة للجراثيم)

دواعي الاستعمال:

- السل، بالمشاركة الدوائية مع المضادات الجرثومية الأخرى المضادة للسل

السل الكامن، كعلاج وحيد أو بالمشاركة الدوائية مع إيزونيازيد

- الجذام قليل العصيات ومتعدد العصيات، بالمشاركة الدوائية مع دابسون وكلوفازيمين

- داء البروسيلات، بالمشاركة الدوائية مع مضاد جرثومي آخر

الشكل الصيدلاني:

- أقراص عيار 150 ملغ وكبسولات عيار 300 ملغ

الجرعة:

- السل والسل الكامن، كعلاج وحيد أو بالمشاركة مع إيزونيازيد
للأطفال بوزن أقل من 30 كغ: 15 ملغ/ كغ مرة واحدة في اليوم، على معدة خالية
للأطفال بوزن 30 كغ فأكثر والبالغين: 10 ملغ/ كغ مرة واحدة في اليوم، على معدة خالية
يجب عدم تجاوز 600 ملغ في اليوم.

الجذام قليل العصيات ومتعدد العصيات
للأطفال بعمر أقل من 10 سنوات: 10 ملغ/ كغ مرة واحدة في الشهر، على معدة خالية
للأطفال بعمر 10-14 سنة: 450 ملغ مرة واحدة في الشهر، على معدة خالية
للأطفال بعمر 15 سنة فأكبر والبالغين : 600 ملغ مرة واحدة في الشهر، على معدة خالية

داء البروسيلات
للأطفال: 20 ملغ/ كغ مرة واحدة في اليوم، على معدة خالية (الجرعة القصوى 600 ملغ في اليوم)
للبالغين: 600-900 ملغ مرة واحدة في اليوم، على معدة خالية

لدى مرضى القصور الكبدي: يجب عدم تجاوز 8 ملغ/كغ/اليوم عند تطبيق العلاج بشكل يومي. 

مدة العلاج

السل: تبعا للبروتوكول؛ السل الكامن كعلاج وحيد: 4 أشهر؛ السل الكامن بالمشاركة مع إيزونيازيد: 3 أشهر؛ الجذام قليل العصيات: 6 أشهر؛ الجذام متعدد العصيات: 12 شهر؛ داء البروسيلات: 6 أسابيع

موانع الاستعمال، التأثيرات الجانبية، التحذيرات:

- يجب عدم تطبيق الدواء في حالات اليرقان، فرط الحساسية أو سابقة اضطرابات دموية شديدة (نقص الصفيحات، فرفرية) أثناء معالجة سابقة بالريفاميسنات.

- يجب تجنب أو تطبيق الدواء بحذر لدى مرضى الاضطرابات الكبدية.

- يمكن أن يسبب:

  • تلون إفرازات الجسم بلون أحمر برتقالي (البول، الدموع، اللعاب، البلغم، العرق، الخ)، ويعد غير ضار؛
  • اضطرابات هضمية (يمكن تناوله مع كمية قليلة من الطعام لزيادة التحمل الهضمي)؛ صداع، نعاس، سمية كبدية؛
  • أعراض شبيهة بالإنفلونزا؛
  • نقص الصفيحات، تفاعلات فرط الحساسية.

- في حال ظهور علامات سمية كبدية (مثل اليرقان)، يجب إيقاف ريفامبيسين حتى زوال الأعراض.

- ينقص ريفامبيسين من تأثير العديد من الأدوية (مضادات الميكروبات، بعض مضادات الفيروسات القهقرية، بعض الهرمونات، مضادات السكري، الكورتيكوستيرويدات، الفينيتوين، مضادات الفيروسات ذات المفعول المباشر لعلاج التهاب الكبد ج المزمن، وارفارين، الخ):

  • لدى المرضى المعالجين بنيفيرابين، لوبينافير/ ريتونافير، أتازانافير/ ريتونافير، يتم استخدام ريفابوتين بدلا من ريفامبيسين؛
  • لدى النساء اللاتي يستخدمن وسيلة مانعة للحمل، يتم استخدام ميدروكسي بروجسترون بالحقن، أو لولب رحمي نحاسي؛
  • في حال التطبيق المصاحب لفلوكونازول ، يجب التطبيق بفاصل 12 ساعة (ريفامبيسين في الصباح وفلوكونازول في المساء
  • للأدوية الأخرى، يتم تعديل الجرعة في حال الضرورة.

أثناء الحمل: لا يوجد مانع من الاستعمال. خطورة حدوث نزف لدى الأم وحديث الولادة عند استخدام الأم لريفامبيسين في نهاية الحمل: يتم تطبيق فيتوميناديون (فيتامين ك) للأم وحديث الولادة لإنقاص الخطورة.

أثناء الإرضاع: لا يوجد مانع من الاستعمال

ملاحظات:

- لدى المرضى الذين لديهم حساسية من المعالجة بمضادات السل من الخط الأول ، يتم تطبيق ريفامبيسين ضمن مشاركة دوائية ثابتة الجرعة.

- الحفظ: في درجة حرارة أقل من 25 °مئوية -  -