1.11 الأحداث الطبيعية في الفترة التالية للولادة (دور النِفاس)

Select language:
المحتويات

     

    تمتد الفترة التالية للولادة (دور النِفاس) من الولادة وحتى ستة أسابيع بعد الولادة. وهي الفترة الزمنية اللازمة كي يعود الرحم إلى حجمه الأصلي وكي تختفي التغيرات البيولوجية والهرمونية المرتبطة بالحمل.

    1.1.11 أوْب الرحم

    - بعد خروج (ولادة) المشيمة، ينقبض الرحم ويصبح صلبًا. ويكون قابلاً للجس تحت السرة.
    - بحلول اليوم الخامس أو السادس، يكون في منتصف المسافة بين السرة والارتفاق العاني.
    - بحلول اليوم العاشر، يكون عند الارتفاق العاني.
    - بعد 6 أسابيع، يعود الرحم إلى حجمه الطبيعي.
    - تنغلق الفوهة الداخلية بين اليوم الثامن واليوم الثاني عشر.

    2.1.11 الهُلابَة (السائل النِفاسي)

    إفرازات مهبلية، تكون دموية خلال 3 أيام الأولى ثم تصبح مشوبة بالدم. عادةً ما تكون عديمة الرائحة وتتوقف بعد 15-21 يوم.

    3.1.11 الإلبان (درّ اللبن)

    - اليومين الأولين: إفراز اللِبَأ (أول اللبن) أصفر اللون.
    - بحلول اليوم الثالث، يحدث إيلام الثدي، مصحوبًا أحيانًا بحمى 38-38.5 °مئوية لفترة قصيرة. يتغير تركيب اللبن: لبن ناضج، أكثر بياضًا ووفرة.

    4.1.11 عودة الدورة الشهرية

    تحدث الدورة الشهرية الأولى عادةً بين الأسبوع السادس والأسبوع الثامن لدى النساء غير المرضعات.