التهاب الملتحمة

Select language:
المحتويات

     

    يعد التهاب الملتحمة التهاب حاد بالملتحمة ناجم عن عدوى جرثومية (بكتيرية) أو فيروسية، أو تحسس، أو تهيج.
    قد يكون التهاب الملتحمة مصاحبًا للحصبة أو التهاب البلعوم الأنفي لدى الأطفال.
    في غياب النظافة والعلاج الفعال، قد تحدث عدوى جرثومية (بكتيرية) ثانوية تؤثر على القرنية (التهاب القرنية).

    العلامات السريرية

    •  تتضمن العلامات السريرية لجميع حالات التهاب الملتحمة: احمرار العين والتهيج. ولا تتأثر حدة الإبصار.
    •  تبعًا للسبب:
      • إفرازات غزيرة وقيحيّة، التصاق الأجفان عند الاستيقاظ، عدوى أحادية الجانب بالبداية: التهاب الملتحمة الجرثومي (البكتيري).
      •  إفرازات مائية (مصْلية)، بدون حكة: التهاب الملتحمة الفيروسي.
      • دَمَعان مفرط، وذمة بالجفن، حكة شديدة: التهاب الملتحمة الأرجي (التحسسي).
    • في مناطق التوطن، يجب قلب كلا الجفنين العلويين للبحث عن علامات التراخوما (الرمد الحبيبي) (انظر التراخوما).
    • يتم الاشتباه في التهاب القرنية في حالة الألم شديد (أشدّ من الألم المصاحب لالتهاب الملتحمة عادةً) ورُهاب الضوء. يتم وضع قطرة واحدة من فلوروسين 0.5% لفحص وجود التقرحات المحتملة.
    • يجب دائمًا البحث عن وجود أجسام غريبة (تحت الملتحمة أو القرنية) وإزالتها بعد وضع أوكسيبوبروكائين 0.4%. قطرة عينية مخدرة. يجب عدم إعطاء عبوة القطرة العينية للمريض.

    العلاج

    التهاب الملتحمة الجرثومي (البكتيري)

    •  يتم تنظيف العينين 4 مرات في اليوم بماء سبق غليه أو محلول كلوريد صوديوم 0.9%.
    •  يتم تطبيق تتراسيكلين 1% مرهم عيني في كلا العينين: استعمال مرتين في اليوم لمدة 7 أيام.
    •  يجب عدم تطبيق القطرات أو المراهم العينية التي تحوي كورتيكوستيرويدات.

    التهاب الملتحمة الفيروسي

    • يتم تنظيف العينين 4 مرات في اليوم بماء سبق غليه أو محلول كلوريد صوديوم 0.9%.
    • يتم تطبيق المضادات الحيوية الموضعية في حال وجود (خطورة حدوث) عدوى جرثومية (بكتيرية) ثانوية (انظر أعلاه).

    التهاب الملتحمة الأرجي (التحسسي)

    •  علاج موضعي كما في التهاب الملتحمة الفيروسي.
    •  مضادات الهيستامين الفموية لمدة 1-3 أيام (انظر الشَرَى، الفصل 4).

    ملاحظة: في حالة وجود جسم غريب، يجب الأخذ بعين الاعتبار الوقاية من الكزاز.