3.12 الشفط

Select language:
المحتويات

    يعد الشفط بالتخلية (سواء كان يدويًا أو كهربائيًا) خيارًا بديلاً للإجهاض الطبي (بالأدوية).

    1.3.12 الاحتياطات

    - التهاب عنق الرحم القيحي أو عدوى الحوض:
    • يتم تأخير الشفط إن أمكن، حتى إكمال العلاج بالمضادات الحيوية (الفصل 9، القسم 6.6.9).
    • في حال عدم إمكانية تأخير الشفط، يجب بدء العلاج بالمضادات الحيوية قبل بدء الإجراء.
    - اضطرابات التخثر: خطورة حدوث النزف، يجب إجراء الشفط في مرفق تتوفر فيه إمكانية الجراحة الطارئة ونقل الدم.

    2.3.12 الأدوات

    انظر الفصل 9، القسم 3.5.9.

    3.3.12 الطريقة

    - يجب اتباع الاحتياطات المشتركة لجميع الإجراءات داخل الرحم (الفصل 9، القسم 1.1.9).
    - بدء العلاج بالمضادات الحيوية في حالات العدوى في حال عدم إمكانية تأخير الإجهاض. للعلاج بالمضادات الحيوية، انظر الفصل 9، القسم 6.6.9.
    - للعلاج الوقائي بالمضادات الحيوية، تحضير عنق الرحم (في حال الضرورة)، تمهيد التخدير، تحضير الأدوات، الإحصار حول عنق الرحم والإجراء، انظر الفصل 9، القسم 4.5.9.

    ملاحظة: في حال رغبة المريضة في استخدام اللولب الرحمي كوسيلة لمنع الحمل، يمكن تركيبه بعد إجراء الشفط، طالما لا توجد عدوى الحوض.

    4.3.12 متابعة المريضة

    المتابعة الفورية

    - وضع المريضة في وضعية مريحة أثناء فترة المراقبة (ساعتان على الأقل).
    - مراقبة العلامات الحيوية وفقدان الدم.
    - التدبير العلاجي للألم: باراسيتامول و/أو إيبوبروفين (الملحق 7).
    - يمكن للمريضة العودة إلى المنزل في حال كانت العلامات الحيوية مستقرة وكانت قادرة على المشي، مع تزويدها بالمعلومات التالية:
    • سيستمر المعص (التشنجات) لعدة أيام.
    • سيستمر النزف لمدة 8-10 أيام.
    • ستعود الدورة الشهرية خلال 4-8 أسابيع.
    • ستعود الخصوبة بشكل سريع؛ يمكن أن تحدث الإباضة في وقت مبكر بعد 10 أيام من الإجهاض. يجب بدء منع الحمل على الفور في نفس اليوم (الفصل 11، القسم 5.11).
    • النظافة الشخصية والإصحاح: يجب التنظيف باستخدام الماء والصابون مرة واحدة في اليوم؛ يجب عدم استخدام الغسول المهبلي.
    • يجب طلب الاستشارة بشكل فوري في حال: الألم الشديد أو النزف الغزير، الإفرازات كريهة الرائحة أو الحمى.

    الاستشارة التالية للإجهاض

    - لا يجب إجراء الاستشارة التالية للإجهاض بشكل روتيني.
    - يجب تشجيع المرأة على العودة في أي وقت في حال كان لديها مخاوف أو مضاعفات أو أسئلة.
    - يجب تشجيع المرأة على العودة لمنع الحمل في حال لم تبدأ في استخدام أي وسيلة على الفور عند إجراء الإجهاض.

    5.3.12 المضاعفات

    انظر الفصل 9، القسم 6.6.9.