داء المِثقبيّات الأفريقي البشري (مرض النوم)

Select language:
المحتويات

    يعد داء المِثقبيّات الأفريقي البشري مرض حيوانيّ المنشأ ناجم عن أوالي (المِثقبيّات)، وينتقل إلى البشر عبر لدغة ذبابة تسي تسي (اللاسنة). من الممكن أيضًا انتقال العدوى عبر نقل الدم الملوث وبطريق المشيمة.

    يوجد هذا الداء في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى فقط. هناك نمطان لهذا الداء: داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة البروسيّة الغامبيّة في غرب ووسط أفريقيا وداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة البروسيّة الروديسيّة في شرق وجنوب أفريقيا.

    العلامات السريرية

    قد يحدث بعد التلقيح (دخول العامل الممرض إلى الجسم) تفاعل موضعي فوري (قرح مِثقبي). يحدث هذا القرح في حوالي 50% من جميع حالات المِثقبيّة الروديسيّة ولكنها تحدث بشكل نادر بحالات المِثقبيّة الغامبيّة.

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة

    • تستمر فترة الحضانة من بضعة أيام إلى عدة سنوات.
    • المرحلة الأولى (المرحلة الدموية اللمفية) حيث تنتشر المِثقبيّات بالدم واللمف. تتضمن العلامات حمى متقطعة، آلام المفاصل، تضخم العُقد اللمفيّة (عقد لمفية جامِدة، متحركة، غير مؤلمة، عُنقية بشكل رئيسي)، ضخامة الكبد والطحال، والعلامات الجلديّة (وذمة وجهية، حكة).
    • المرحلة الثانية (المرحلة الدماغية السحائية) حيث يحدث غزو الجهاز العصبي المركزي. تتراجع علامات المرحلة الدموية اللمفية أو تختفي وتتطور علامات عصبية متباينة بشكل تدريجي: اضطرابات حسية (فرط الحس العميق)، اضطرابات نفسية (فتور الشعور أو الهياج)، اضطراب دورة النوم (مع نيمومة نهارية بالتناوب مع أرق ليلي)، قصور الوظائف الحركية (شلل، نوبات، نفضات) واضطرابات عصبية صَمّاوية (انقطاع الحيض، عنانة).
    • في حال عدم العلاج: دنف، نوام، سبات (غيبوبة)، والوفاة.

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة

    المرحلة الأولى كالمبين أعلاه، لكن فترة الحضانة تكون أقصر (< 3 أسابيع)، يتطور المرض بسرعة أكبر وتكون الأعراض أكثر شدة. غالبًا يموت المرضى من التهاب عضل القلب خلال 3-6 أشهر بدون تطور علامات المرحلة الدماغية السحائية.

    في الممارسة العملية، من الصعب التفريق بين داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة وبالمِثقبيّة الروديسيّة: على سبيل المثال، هناك حالات موجودة مصابة بعدوى المِثقبيّة الغامبيّة الحادة وأخرى بعدوى المِثقبيّة الروديسيّة المزمنة.

    الفحوص المختبرية

    • يتضمن التشخيص 3 خطوات بالنسبة لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة (اختبار التحري، تأكيد التشخيص وتحديد المرحلة) وخطوتين بالنسبة لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة (تأكيد التشخيص وتحديد المرحلة).
    • يعد اختبار تراص البطاقة لداء المِثقبيّات (CATT) هو اختبار التحري الموصى به لعدوى المِثقبيّة الغامبيّة. حيث يكشف وجود أضداد نوعية في دم أو مصل المريض.
    • تأكيد التشخيص: وجود المِثقبيّات في بزل العقد اللمفية أو في الدم بعد تركيزه: التكريز في الأنابيب الشعرية (اختبار وو) (Woo test)، فحص الغلالة الشَهباء الكمي (QBC)، تقنية الطرد المركزي (التنبيذ) المبادل للأنيونات المصغر (mAEC).
    • تحديد المرحلة: التعرف على المِثقبيّات (بعد الطرد المركزي (التنبيذ)) وتعداد الخلايا البيضاء في السائل الدماغي النخاعي (البزل القطني):
      •  المرحلة الدموية اللمفية: عدم وجود المثقبيّات وتعداد الخلايا البيضاء ≤ 5 خلية/مم3
      •  المرحلة الدماغية السحائية: وجود المِثقبيّات أو تعداد الخلايا البيضاء > 5 خلية/مم3

    العلاج (باستثناء النساء الحوامل)

    • نظرًا لسمية مبيدات المِثقبيَّات، فإنه من الضروري التعرف على الطفيلي قبل بدء العلاج. في حالة عدم تأكيد وجود الطفيلي، قد يكون هناك مبرر للعلاج برغم ذلك في حالات معينة: اشتباه سريري قوي للغاية، المرضى في حالة مهددة لحياتهم، اشتباه مصلي قوي (اختبار تراص البطاقة لداء المِثقبيّات 16:1 إيجابي) في فئة سكانية ينتشر فيها المرض بشكل مرتفع (> %2).
    • هناك العديد من نظم العلاج المختلفة. يجب مراجعة التوصيات الوطنية ومستويات المقاومة المحلية.
    • يجب تطبيق العلاج تحت إشراف طبي عن قرب. يمكن علاج المرضى الذين يتلقون بنتاميدين كمرضى خارجيين (خارج المستشفى) لكن بالنسبة للمرضى الذين يتلقون سورامين وافلورنيتين (بالمشاركة مع نيفورتيموكس أو بمفرده) أو ميلارسوبرول يجب إدخالهم إلى المُستشفى.
    • بعد العلاج، يجب فحص المرضى كل 6 أشهر (فحص سريري، بزل قطني، وفحص المِثقبيَّات) لمدة 24 شهر، للتحقق من النكس (الرجعة) المحتمل.

    المرحلة الدموية اللمفية (المرحلة الأولى)

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة

    بنتاميدين إيزيثيونات بالحقن العضلي العميق
    للأطفال والبالغين: 4 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم لمدة 7-10 أيام
    يجب أن يتناول المرضى مصدرًا للغلوكوز (وجبة، شاي مُحَلى) قبل الحقن بساعة واحدة (خطورة حدوث نقص سكر الدم)؛ والبقاء في وضعية الاستلقاء أثناء تطبيق الدواء وبعد ساعة واحدة من الحقن (خطورة حدوث نقص ضغط الدم).

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة

    سورامين بالحقن الوريدي البطيء
    للأطفال والبالغين:
    اليوم 1: جرعة اختبار 4-5 ملغ/كغ
    اليوم 3، اليوم 10، اليوم 17، اليوم 24، اليوم 31: 20 ملغ/كغ (الجرعة القصوى 1 غ لكل حقنة)
    قد يسبب سورامين تفاعلات تأقية، يوصى بتطبيق جرعة اختبار للتحسس قبل بدء المعالجة. في حال حدوث تفاعلات تأقية بعد جرعة الاختبار، يجب عدم إعطاء سورامين للمريض أبدًا مرة أخرى.

    المرحلة الدماغية السحائية (المرحلة الثانية)

    قبل تطبيق مبيدات المِثقبيَّات، تكون الأولويّة لتحسين الحالة العامة للمريض (الإمهاء، علاج الملاريا، الديدان المعوية، سوء التغذية، العدوى الجرثومية (البكتيرية)). يُوصى أيضًا بعدم تأجيل العلاج بمبيدات المِثقبيَّات لأكثر من 10 أيام.

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة

    • الخيار الأول: المشاركة الدوائية نيفورتيموكس-افلورنيتين (NECT)

          نيفورتيموكس الفموي
          للأطفال والبالغين: 5 ملغ/كغ 3 مرات في اليوم لمدة 10 أيام.
        + افلورنيتين بالتسريب الوريدي خلال ساعتين.
         للأطفال والبالغين: 200 ملغ/كغ كل 12 ساعة لمدة 7 أيام.

    يجب التعامل مع القثطار بعناية شديدة لتجنب حدوث عدوى جرثومية (بكتيرية) موضعية أو جهازية: تطهير موضع الإدخال بعناية، التأكد من تثبيت القثطار بشكل آمن، حماية موضع الإدخال بضماد معقم، وتغيير القثطار بشكل دوري كل 48 ساعة أو أبكر في حال وجود علامات التهاب الوريد.

    • الخيار الثاني:

        افلورنيتين بالتسريب الوريدي خلال ساعتين.
        للأطفال بعمر أصغر من 12 سنة: 150 ملغ/كغ كل 6 ساعات لمدة 14 يوم.
       للأطفال بعمر 12 سنة فأكبر والبالغين: 100 ملغ/كغ كل 6 ساعات لمدة 14 يوم.

    •    في حالة حدوث نكس (رجعة) بعد العلاج بالمشاركة الدوائية نيفورتيموكس-افلورنيتين (NECT) أو افلورنيتين بمفرده:

       ميلارسوبرول بالحقن الوريدي البطيء
       للأطفال والبالغين: 2.2 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم لمدة 10 أيام
    يعد ميلارسوبرول شديد السمية: اعتلال دماغي تفاعلي (سبات (غيبوبة)، أو نوبات متكررة أو مستمرة)     لدى 5-10%    من المرضى المعالجين، ويعد مُميتًا في حوالي 50% من الحالات؛ اعتلال الأعصاب المُحيطيّ، إسهال غزوي، طفح جلدي شديد، التهاب الوريد، الخ.
    كثيرا ما تتم المشاركة الدوائية مع بريدنيزولون الفموي (1 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم) طوال فترة العلاج.

    داء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة

    ميلارسوبرول بالحقن الوريدي البطيء
    للأطفال والبالغين: 2.2 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم لمدة 10 أيام.
    كثيرا ما تتم المشاركة الدوائية مع بريدنيزولون الفموي (1 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم) طوال فترة العلاج.

    العلاج لدى النساء الحوامل

    تعد جميع مبيدات المِثقبيَّات ذات سمية محتملة للأم والجنين (خطورة حدوث إجهاض، تشوه، الخ). مع ذلك، بسبب الخطر المهدد لحياة الأم وخطورة حدوث انتقال العدوى من الأم إلى الطفل، يجب بدء العلاج كالتالي:

    المرحلة الدمويّة اللمفيّة:
    بنتاميدين لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة بدءًا من الثلث الثاني من الحمل وسورامين لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة.

    المرحلة الدماغية السحائية:
    يعتمد العلاج على حالة الأم:

    • في حال كانت في حالة مهددة للحياة بشكل مباشر: لا يمكن تأجيل العلاج بالمشاركة الدوائية نيفورتيموكس-افلورنيتين (NECT) أو افلورنيتين بمفرده إلى بعد الولادة.
    • في حال كانت في حالة مهددة للحياة بشكل غير مباشر: بنتاميدين لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الغامبيّة وسورامين لداء المِثقبيّات الأفريقي البشري بالمِثقبيّة الروديسيّة. يتم تطبيق العلاج بالمشاركة الدوائية نيفورتيموكس-افلورنيتين (NECT) أو افلورنيتين بمفرده بعد الولادة.

    الوقاية والمكافحة

    • الوقاية الشخصية من لدغات ذبابة تسي تسي: الملابس ذات الأكمام الطويلة والسراويل الطويلة، طاردات الحشرات، الابتعاد عن مناطق الخطورة (على سبيل المثال: ضفاف الأنهار).
    • مكافحة المرض: الفحص والعلاج الجماعي للمرضى (المِثقبيّة الغامبيّة)، وعلاج الماشية باستخدام مبيدات المِثقبيَّات (المِثقبيّة الروديسيّة)، ومكافحة نواقِل المرض باستخدام مصائد ذباب تسي تسي أو مبيدات الحشرات.