الحمى المعوية (التيفية ونظيرة التيفية)

Select language:
المحتويات

     تعد الحمى المعوية عدوي جهازية ناجمة عن جراثيم (بكتيريا) جنس السالمونيلا. تدخل الجراثيم إلى الجسم عبر الجهاز الهضمي وتصل إلى مجرى الدم من خلال الجهاز اللمفي.

    تعد الحمى التيفية (التيفودية) ناجمة عن السالمونيلا المعوية النمط المصلي التيفي، بينما الحمى نظيرة التيفية (الباراتيفودية) ناجمة عن السالمونيلا المعوية النمط المصلي نظير التيفي A، B أو C.

    تنتقل العدوى بشكل مباشر (الأيدي المتسخة) أو غير مباشر (شرب مياه أو تناول طعام ملوث ببراز المرضى أو حاملي المرض الأصحاء).

    تعد الحمى المعوية متوطنة في شبه القارة الهندية وجنوب شرق آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وعلى نطاق أضيق في أمريكا اللاتينية [1] Citation 1. Crump JA, Mintz ED. Global trends in typhoid and paratyphoid fever. Clin Infect Dis. 2010;50(2):241-6.
    https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC2798017/pdf/nihms154999.pdf [Accessed 15 november 2018]
    ؛ وغالبًا تصيب الأطفال بعمر أصغر من 15 سنة.

     

    العلامات السريرية

    الحمى التيفية
    تتفاوت التظاهرات السريرية بين الأشكال متوسطة الشدة إلى الشديدة.

    • العلامة المميزة هي الحمى الممتدة المتوسطة (38-39 °مئوية) أو المرتفعة (40-41 °مئوية). ترتفع الحمى بشكل تدريجي خلال الأسبوع الأول، وتستقر خلال الأسبوع الثاني، ثم تنخفض بين الأسبوعين الثالث والرابع.
    • تكون الحمى مصحوبة بعلامات وأعراض غير محددة: اضطرابات هضمية (ألم بطني، إمساك أو إسهال، إقياء)، صداع، توعك، نوافض، وهن، سعال غير المنتج للبلغم و/أو تضخم الطحال.
    • قد تظهر أعراض أخرى محددة بشكل أكبر: طفح بقعي حطاطي حمامي على الجذع (لدى 5-30% من المرضى)، ذهول وتعب شديد، بطء القلب النسبي (تفارق نبض القلب-درجة الحرارة).
    • تحدث مضاعفات خطيرة، هضمية بشكل رئيسي (نزف أو انثقاب معدي معوي، التهاب البيريتوان (الصفاق)) لدى 10-15% من الحالات. لدى النساء الحوامل، هناك خطورة لحدوث مضاعفات جنينية (إجهاض، ولادة باكرة (مبتسرة)، وفاة الجنين داخل الرحم).

    يعد التشخيص السريري صعبًا لأن الحمى التيفية تشبه أنواع أخرى من العدوى الموجودة في مناطق توطن الحمى التيفية. التشخيصات التفريقية الرئيسية: الملاريا، داء البروسيلات، داء البريميات، التيفوس وحمى الضنك.

    الحمى نظيرة التيفية
    أعراض الحمى نظيرة التيفية هي نفس أعراض الحمى التيفية، رغم أن المرض عادةً أقصر مدة وأقل شدة.

    الفحوص المختبرية

    • في كافة الحالات، يجب استبعاد الملاريا في مناطق توطن المرض (اختبار سريع).
    • التشخيص: مزرعة السالمونيلا التيفية أو نظيرة التيفية واختبار الحساسية للمضادات الحيوية (عينة دم في الأسبوع الأول أو عينة براز في الأسبوع الثاني). للمزارع الدموية، يتم سحب 10 مل من الدم.
    • فحوص أخرى:
      • عد دموي: عدد الكريات البيض الطبيعي أو المنخفض قد يعد مؤشرًا.
      •  اختبار التشحيص المصلي فيدال-فيليكس: لا يزال هذا الاختبار مستخدمًا في بعض الدول التي يتوطن بها المرض نظرًا لانخفاض تكلفته. تختلف عتبة إيجابية الاختبار تبعًا للمنطقة. يجب عدم إجراء هذا الاختبار قبل الأسبوع الثاني من المرض. يجب الحصول على عينتين بفاصل 10-15 يوم للكشف عن الزيادة في الأضداد. تعد نوعية وحساسية هذا الاختبار منخفضة.

    العلاج

    • الإمهاء وعلاج الحمى (الفصل 1)، التي لن تنخفض إلا بعد 4-5 أيام من بدء العلاج بالمضادات الحيوية.
    • الحالات غير المصحوبة بمضاعفات (قرابة 90% من الحالات): العلاج بالمضادات الحيوية الفموية لمدة 7 أيام خارج المستشفى.
    • الحالات الشديدة (مثل تغير الحالة العامة، الاضطرابات العصبية، عدم إمكانية تطبيق العلاج عبر الفم بسبب الإقياء المستمر، الخ) والنساء الحوامل: الإدخال للمستشفى والعلاج بالمضادات الحيوية بالحقن، ثم التغيير إلى الطريق الفموي في أقرب وقت ممكن لإكمال 14 يوم (أو 21 يوم) من العلاج. يجب مراقبة المرضى عن قرب لاكتشاف أي مضاعفات بشكل سريع (تفاقم الألم البطني، تطبل البطن ومنعكس الدفاع العضلي البطني، التجفاف، الخ).
    •  اختيار العلاج بالمضادات الحيوية: يعتمد الاختيار على حساسية السلالة للمضادات الحيوية، أو في حالة عدم توافر اختبار الحساسية للمضادات الحيوية يعتمد الاختيار على البيانات الحديثة لحساسية السلالات التي تم عزلها بهذه المنطقة. أدى ظهور سلالات متعددة المقاومة (مقاوِمة الخط الأول من المضادات الحيوية: كلورامفينيكول، أمبيسيلين وكوتريموكسازول) إلى استخدام الفلوروكينولونات بشكل متكرر. تعتبر مقاومة الفلوروكينولون متوطنة حاليًا في آسيا [2] Citation 2. John Wain, Rene S Hendriksen, Matthew L Mikoleit, Karen H Keddy, R Leon Ochiai. Typhoid fever. Seminar. Lancet. 2015 Mar 21;385(9973):1136-45. .

    العلاج بالمضادات الحيوية (باستثناء النساء الحوامل أو المرضعات)

    الحالات غير المصحوبة بمضاعفات

    عدم وجود مقاومة لسيبروفلوكساسين
     

    سيبروفلوكساسين الفموي
    للأطفال: 15 ملغ/كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 1 غ في اليوم)
    للبالغين: 500 ملغ مرتين في اليوم

    وجود مقاومة لسيبروفلوكساسين
     

    أزيثرومايسين الفموي
    للأطفال: 10-20 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم (الجرعة القصوى 1 غ في اليوم)
    للبالغين:1 غ مرة واحدة في اليوم
    أو
    سيفيكسيم الفموي
    للأطفال: 15 ملغ/كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 400 ملغ في اليوم)
    للبالغين: 200 ملغ مرتين في اليوم

    المنطقة التي تتوفر بها بيانات حديثة للحساسية لهذه المضادات الحيوية من خلال اختبارات الحساسية للمضادات الحيوية
     

    كلورامفينيكول الفموي
    للأطفال بعمر > سنة واحدة و< 13 سنة: 25 ملغ/كغ 3 مرات في اليوم (الجرعة القصوى 3 غ في اليوم)
    للأطفال بعمر ≥ 13 سنة والبالغين: 1 غ 3 مرات في اليوم

    أموكسيسيلين الفموي
    للأطفال: 30 ملغ/كغ 3 مرات في اليوم (الجرعة القصوى 3 غ في اليوم)
    للبالغين: 1 غ 3 مرات في اليوم

    كوتريموكسازول الفموي
    للأطفال: 20 ملغ سلفاميثوكسازول + 4 ملغ تريميثوبريم /كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 1600 ملغ سلفاميثوكسازول + 320 ملغ تريميثوبريم في اليوم)
    للبالغين: 800 ملغ سلفاميثوكسازول + 160 ملغ تريميثوبريم مرتين في اليوم

    الحالات الشديدة

    عدم وجود مقاومة لسيبروفلوكساسين
    أو
    وجود مقاومة لسيبروفلوكساسين
     

    سيفترياكسون الوريدي (أ) Citation أ. يحتوي مذيب سيفترياكسون بالحقن العضلي على ليدوكايين. يجب عدم تطبيق المحلول الذي تم الحصول عليه باستخدام هذا المذيب عبر الطريق الوريدي مطلقًا. للحقن الوريدي، يجب دائمًا استخدام الماء المعد للحقن
    للأطفال: 50-100 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم (الجرعة القصوى 4 غ في اليوم)
    للبالغين: 2 غ مرة واحدة في اليوم أو مرتين في اليوم

    المنطقة التي تتوفر بها بيانات حديثة للحساسية لهذه المضادات الحيوية من خلال اختبارات الحساسية للمضادات الحيوية
     

    كلورامفينيكول الوريدي
    للأطفال بعمر > سنة واحدة و< 13 سنة: 25 ملغ/كغ كل 8 ساعات (الجرعة القصوى 3 غ في اليوم)
    للأطفال بعمر ≥ 13 سنة والبالغين: 1 غ كل 8 ساعات

    أمبيسيلين الوريدي
    للأطفال: 50 ملغ/كغ كل 6-8 ساعات (الجرعة القصوى 3 غ في اليوم)
    للبالغين: 1 غ كل 6-8 ساعات

    العلاج بالمضادات الحيوية للنساء الحوامل أو المرضعات

    يفضل استخدام سيفيكسيم أو أزيثرومايسين أو سيفترياكسون. في حالة عدم توفر أيٍ منهم يتم استخدام سيبروفلوكساسين، حيث أن الخطر المهدد للحياة للحمى التيفية يفوق خطورة حدوث التأثيرات الجانبية.

    • في حالة الحمى التيفية الشديدة المصحوبة باضطرابات عصبية (هلاوس، تغير الحالة العقلية):

         ديكساميثازون الوريدي: جرعة بدئية 3 ملغ/كغ ثم 1 ملغ/كغ كل 6 ساعات لمدة يومين (8 جرعات)

    • المعالجة في وحدة الرعاية المركزة في حالة حدوث نزف معدي معوي؛ الجراحة في حالة حدوث انثقاب معدي معوي.

    الوقاية

    • تدابير النظافة وحفظ الصحة في جميع حالات الإسهال: غسل الدين، شرب الماء المعالج (المكلور، المغلي، المعبأ في زجاجات، الخ)؛ غسل/طهي الطعام، الخ.
    • في المستشفيات: تعقيم وتطهير البراز (المفرغات) باستخدام محلول مكلور تركيز 2%.
    • التحصين باستخدام لقاح الحمى التيفية المتقارن في مناطق توطن المرض [3] Citation 3. World Health Organization. Weekly epidemiological record Relevé épidémiologique hebdomadaire 30 MARCH 2018, 93th YEAR / 30 MARS 2018, 93e ANNÉE No 13, 2018, 93, 153–172.
      http://apps.who.int/iris/bitstream/handle/10665/272272/WER9313.pdf?ua=1 [Accessed 12 november 2018]
       
      :
      • التحصين الروتيني: جرعة واحدة 0.5 مل بنفس وقت التحصينات الأخرى بعمر 9 أشهر أو خلال السنة الثانية من العمر.
      •  التحصين الاستدراكي (نفس الجرعة) بعمر حتى 15 سنة: حسب التوصيات الوطنية.

    يمكن استخدام هذا اللقاح للسيطرة على فاشية (انتشار وباء) الحمى التيفية (التيفود).
    لا يوفر اللقاح حماية من الحمى نظيرة التيفية.
     

     

    • (أ)يحتوي مذيب سيفترياكسون بالحقن العضلي على ليدوكايين. يجب عدم تطبيق المحلول الذي تم الحصول عليه باستخدام هذا المذيب عبر الطريق الوريدي مطلقًا. للحقن الوريدي، يجب دائمًا استخدام الماء المعد للحقن
    المراجع