الطاعون

Select language:
المحتويات

    يعد الطاعون مرض حيواني المنشأ ناجم عن العصيّة اليرسينية الطاعونية سلبية الغرام ويصيب القوارض البرية والأليفة بشكل رئيسي.

    ينتقل المرض إلى البشر بشكل غير مباشر (عبر لدغات البراغيث) أو بشكل مباشر (عبر تماس الجلد المجروح مع القوارض). يحدث انتقال العدوى من إنسان لآخر عبر لدغات البراغيث، أو عبر المسلك الهوائي في حالة الطاعون الرئوي.

    توجد العديد من بؤر العدوى في آسيا وأفريقيا ومدغشقر وأمريكا الشمالية والجنوبية أ Citation أ. لمزيد من المعلومات حول توزيع البؤر الطبيعية:
    http://www.who.int/csr/disease/plague/Plague-map-2016.pdf
     
    .

     

    العلامات السريرية وتطور المرض

    هناك ثلاثة أشكال سريرية رئيسية للطاعون:

    • الطاعون الدبلي وهو الشكل الأكثر شيوعًا: حمى مرتفعة، نوافض، صداع، مصحوب بألم شديد في عقدة لمفية واحدة (أو أكثر)، وعادةً تكون أربية (الدبل). علامات هضمية متكررة: ألم بطني، إقياء، إسهال، الخ. يقدر معدل الوفيات لدى المرضى غير المعالجين بحوالي 50% نتيجةً للإنتان الدموي.
    • طاعون إنتان الدم وهو أحد مضاعفات الطاعون الدبلي غير المعالج ويعتبر مرضًا خاطفًا.
    • الطاعون الرئوي وهو شكل مُعدي للغاية: حمى مرتفعة، نوافض، صداع، ألم عضلي مصحوب بسعال انتيابي، ونفث الدم وضائقة تنفسية. يتطور هذا الشكل سريعًا، ويعد مميتًا في حال عدم علاجه. يحدث كإحدى مضاعفات الطاعون الدبلي أو كنتيجة لعدوى أولية.

    في بعض الأحيان، يمكن أن يتخذ المرض شكل الطاعون السحائي.

    الفحوص المختبرية

    • عزل اليرسينية الطاعونية (فحص مباشر ومزرعة) من شفاطة العقدة اللمفية، الدم، البلغم، السائل النخاعي الدماغي، تبعًا لشكل المرض.
    • التشخيص المصلي: تكون مقايسة الممتز المناعي المرتبط بالإنزيم (إليزا) إيجابية مباشرةً بعد بدء المرض.
    • يتطلب نقل العينات سلسلة تبريد (في حال تعذر ذلك، يجب إبقاء درجة الحرارة أقل من 30 °مئوية).

    التدابير والعلاج

    •  عند الاشتباه في الطاعون: يتم أخذ عينات للمزارع واختبارات الحساسية للمضادات الحيوية ثم بدء العلاج على الفور دون انتظار تأكيد التشخيص. يجب إعلام الهيئات الصحية بمجرد تأكيد التشخيص.
    •  العزل:
      • لا يجب عزل مرضى الطاعون الدبلي. يجب معالجة المريض وفراشه وملابسه باستخدام مبيد حشري (مثل. بيرميثرين 0.5% مسحوق؛ انظر القمل (داء القُمال)، الفصل 4). يجب مراعاة الاحتياطات القياسية (غسل اليدين، ارتداء وزرة (سربال) وقفازات، الخ).
      •  يجب عزل مرضى الطاعون الرئوي الأولي أو الثانوي بشكل تام. يجب تعقيم وتطهير فراش وملابس وبلغم وبراز (مفرغات) المرضى باستخدام محلول مكلور. يجب مراعاة الاحتياطات القياسية (غسل اليدين، ارتداء وزرة (سربال) وقفازات، الخ) كما يجب أن يرتدي كل من المريض ومقدمي الرعاية أقنعة وجه لمدة 48 ساعة بعد بدء العلاج بالمضادات الحيوية الملائمة.

    علاج الحالات المشتبه في إصابتها أو المؤكدة

    في حال بدء العلاج مبكرًا، يكون التعافي سريعًا وكاملًا. يجب عدم استخدام البنسيلينات والسيفالوسبورينات والماكروليدات.
    تعد الأمينوغليكوزيدات والتتراسايكلينات والكلورامفينيكول والسلفوناميدات فعالة. يجب اتباع التوصيات الوطنية. لأخذ العلم:

    ستربتومايسين بالحقن العضلي لمدة 10 أيام.
    للأطفال: 15 ملغ/كغ كل 12 ساعة (الجرعة القصوى 2 غ في اليوم).
    للبالغين: 1 غ كل 12 ساعة.

    جنتامايسين بالحقن العضلي أو الوريدي لمدة 10 أيام.
    للأطفال: 2.5 ملغ/كغ كل 8 ساعات.
    البالغون: 5 ملغ/كغ مرة واحدة في اليوم.

    دوكسيسايكلين الفموي لمدة 10 أيام.
    للأطفال بعمر 8 سنوات فأكبر: 2 ملغ/كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 200 ملغ في اليوم).
    للبالغين: 100 ملغ مرتين في اليوم أو 200 ملغ مرة واحدة في اليوم.

    كلورامفينيكول الفموي أو بالحقن الوريدي لمدة 10 أيام.
    للأطفال بعمر 1-12 سنة:25 ملغ/كغ كل 8 ساعات.
    للأطفال بعمر 13 سنة فأكبر والبالغين: 1 غ كل 8 ساعات.

    دواعي الاستعمال

    الخيار الأول

    البديل

    الطاعون الدبلي

    دوكسيسايكلين

    كلورامفينيكول أو ستربتومايسين

    الطاعون الرئوي

    ستربتومايسين

    طاعون إنتان الدم

    ستربتومايسين

    كلورامفينيكول

    الطاعون السحائي

    كلورامفينيكول

    النساء الحوامل أو المرضعات

    جنتاميسين

    الوقاية الكيميائية للمخالطين

    في حالة التماس مع مريض الطاعون الرئوي أو التماس المباشر مع سوائل أو أنسجة الجسم الملوثة وفي خلال أسبوع واحد بعد انتهاء التعرض:
    دوكسيسايكلين الفموي لمدة 7 أيام.
    للأطفال بعمر 8 سنوات فأكبر: 2 ملغ/كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 200 ملغ في اليوم).
    للبالغين: 100 ملغ مرتين في اليوم أو 200 ملغ مرة واحدة في اليوم.
    أو
    سيبروفلوكساسين الفموي لمدة 7 أيام.
    للأطفال: 20 ملغ/كغ مرتين في اليوم (الجرعة القصوى 1 غ في اليوم).
    للبالغين: 500 ملغ مرتين في اليوم.

    الوقاية

    • تعد مكافحة البراغيث الناقلة للمرض أمرًا ضروريًا للسيطرة على الوباء.
    • الوقاية طويلة الأمد: الإصحاح البيئي والسيطرة على مستودع القوارض.
    • يعد التحصين ضد الطاعون ضروريًا لتقنيي المختبر الذين يتعاملون مع القوارض أو اليرسينية الطاعونية، ولا يعد التحصين طريقة للسيطرة على الوباء.

     

    الهوامش