داء اللوائيات

Select language:
المحتويات

     

    يرتبط انتشار داء اللوائيات بالتوزيع الجغرافي للناقل (ذهبيّة العيون) في الغابات أو السافانا مع الغابات الممتدة بطول الأنهار أو الأراضي الرطبة في غرب أو وسط أفريقيا (الحدود غربًا: بنين؛ شرقًا: أوغندا؛ شمالاً: السودان وجنوبًا: أنغوﻻ).

    العلامات السريرية

    • تعد هجرة الديدان البالغة إلى تحت الملتحمة العرض الواصِم لعدوى اللوا اللوائيّة.
    • تورمات موضعية تحت الجلد، ذات منشأ تحسسي، عابِرة (لعدة ساعات أو أيام)، غير مؤلمة، غير مُنطبعة، تظهر في أي موضع بالجسم، غالبًا الأطراف العلوية والوجه، وغالبًا ما تكون مصحوبة بحكة موضعية أو مُعممة («تورمات كالابار»).
    • حدوث حكة، في غياب العلامات الأخرى.
    • هجرة الديدان البالغة إلى تحت الجلد: آفة خطية شبيهة بالحبل حمراء مجسوسة مثيرة للحكة، متموجة، متنقلة (1 سم/ساعة)، وتختفي بشكل سريع دون ترك أثر أ Citation أ. للتشخيص التفريقي، انظر داء هجرة اليرقات الجلدي . تحدث هذه الهجرة بشكل عام بعد العلاج بثنائي إيثيل كاربامازين، ونادرًا ما تحدث من تلقاء ذاتها.

    الفحوص المختبرية

    • التعرف على الميكروفيلاريات في الدم المحيطي (شريحة الدم الثخينة، بصبغة غيمزا). يجب جمع عينات الدم بين الساعة 10 صباحًا و5 مساءًا. يجب قياس كمية الميكروفيلاريات في الدم، حتى في حالة التشخيص المؤكد، حيث يتم تحديد العلاج وفقًا لشدة الحمل الطفيلي.
    • في حال كانت شريحة الدم الثخينة إيجابية، يتم البحث عن داء كلابيات الذنب في مناطق توطن المرض المشتركة مع داء كلابيات الذنب (بشكل أساسي في وسط أفريقيا).

    العلاج

    العلاج المضاد للطفيليات

    • يعد ثنائي إيثيل كاربامازين مبيد الماكروفيلاريات الوحيد المتاح، لكن يمنع استعماله لدى:
      •  المرضى الذين لديهم الميكروفيلاريات بالدم > 2000 ميكروفيلاريا/مل (خطورة حدوث اعتلال دماغي شديد، وذي مآل (توقع سير المرض) سيئ).
      • المرضى المصابين بعدوى مشتركة بكُلابيّة الذنب المُتلويّة (خطورة حدوث آفات عينية شديدة).
      • النساء الحوامل والرضع، وفي حالة حدوث تغير شديد بالحالة العامة.
    • يستخدم إيفرمكتين (ومن الممكن استخدام ألبيندازول) لتقليل الميكروفيلاريات بالدم قبل تطبيق ثنائي إيثيل كاربامازين. مع ذلك، قد يتسبب تطبيق إيفرمكتين في حدوث اعتلال دماغي لدى لمرضى الذين لديهم الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة مرتفعة للغاية (> 000 30 ميكروفيلاريا/مل).
    • لا يستطب استخدام دوكسيسيكلين، حيث أن اللوا اللوائيّة لا تأوي جراثيم (بكتيريا) الوَلبخيّة.
    • التدبير العلاجي:

    1.  في حال كانت الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة < 1000-2000 ميكروفيلاريا/مل
    يمكن البدء بثنائي إيثيل كاربامازين لمدة 28 يوم باستخدام جرعة صغيرة: 6 ملغ في اليوم الأول، أي 1/8 (ثُمن) قرص عيار 50 ملغ، مرتين في اليوم.
    تتم مضاعفة الجرعة كل يوم حتى تصل إلى 200 ملغ مرتين في اليوم للبالغين (1.5 ملغ/كغ مرتين في اليوم للأطفال).
    في حال استمرار وجود الميكروفيلاريات بالدم أو الأعراض، يتم إعطاء معالجة ثانية بعد 4 أسابيع.
    في حال كان ثنائي إيثيل كاربامازين ممنوع من الاستعمال بسبب وجود عدوى مشتركة، محتملة أو مؤكدة، بكُلابيّة الذنب المُتلويّة، يتم استخدام إيفرمكتين (150 ميكروغرام/كغ، جرعة واحدة) لعلاج داء كلابيات الذنب، وتقليل الحكة وتكرار حدوث تورمات كالابار.
    يمكن تكرار العلاج كل شهر أو كل 3 أشهر.

    2. في حال كانت الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة تتراوح بين 2000-8000 ميكروفيلاريا/مل
    يتم تقليل الميكروفيلاريات بالدم باستخدام إيفرمكتين (150 ميكروغرام/كلغ، جرعة واحدة)؛ يتم تكراِر العلاج كل شهر في حال الضرورة؛ يتم تطبيق ثنائي إيثيل كاربامازين عندما تكون الميكروفيلاريات بالدم < 2000 ميكروفيلاريا/مل.

    3. في حال كانت الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة تتراوح بين 8000-000 ,30 ميكروفيلاريا/مل
    قد يسبب العلاج بإيفرمكتين (150 ميكروغرام/كغ، جرعة واحدة) قصورًا وظيفيًا ملحوظًا لعدة أيام. تعد المراقبة اللصيقة والدعم الأسري ضروريان ب Citation ب. قد يظهر المرضى آلام مختلفة، حيث يصبحون غير قادرين على التحرك دون مساعدة أو على الإطلاق. تعد المراقبة ضرورية لتحديد إذا ما كان المريض يمكنه القيام بأنشطة الحياة اليومية، ولتقديم المساعدة في حال الضرورة. في حال ظل المريض طريح الفراش لعدة أيام، يجب التأكد من عدم إصابته بقرح الفراش (تغيير وضعيته، وتقليبه). . يتم أيضًا وصف باراسيتامول لمدة 7 أيام.

    4. في حال كانت الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة > 000 ,30 ميكروفيلاريا/مل.

    •  في حال كان يتم تحمل داء اللوائيات بشكل جيد، يفضل الإحجام عن العلاج: يعتبر المرض حميدًا وقد يسبب العلاج بإيفرمكتين تأثيرات جانبية شديدة للغاية (الاعتلال الدماغي)، وإن كانت بشكل نادر.
    • في حال كان لداء اللوائيات أثرًا سريريًا كبيرًا و/أو أصيب المريض بداء كلابيات الذنب العرضي الذي يجب معالجته، يتم تطبيق إيفرمكتين (150 ميكروغرام/كغ، جرعة واحدة) لمدة 5 أيام تحت الإشراف داخل مستشفى ج Citation ج. قد يحدث رد فعل شديد في اليوم الثاني أو الثالث. وعادة ما يكون مسبوقًا بحدوث نزوف بملتحمة الجفن في اليوم الأول أو الثاني. يجب التحقق بشكل دوري من هذه العلامة عن طريق قلب الجفون. تعد أعراض الاعتلال الدماغي التالي للعلاج بإيفرمكتين يمكن علاجها وذات مآل (توقع سير المرض) جيد، في حال التدبير العلاجي للمريض بشكل صحيح؛ يتم علاج الأعراض حتى زوالها. يجب تجنب استخدام الستيرويدات لتأثيراتها الجانبية
       
      . تعد محاولة تقليل الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة أولًا باستخدام ألبيندازول (200 ملغ مرتين في اليوم لمدة 3 أسابيع) خيارًا ممكنًا. عندما تكون الميكروفيلاريات بالدم اللوا اللوائيّة < 000 30 ميكروفيلاريا/مل، يتم العلاج بإيفرمكتين تحت المراقبة اللصيقة والدعم، ثم بثنائي إيثيل كاربامازين عندما تكون الميكروفيلاريات بالدم < 2000 ميكروفيلاريا/مل.

    استخراج الماكروفيلاريات

    تحدث هجرة الميكروفيلاريات إلى تحت الجلد عادةً نتيجة للعلاج بثنائي إيثيل كاربامازين؛ حيث تموت الدودة تحت الجلد ويعتبر استخراجها غير مُجدي.

    إزالة الدودة البالغة من الملتحمة: انظر داء اللوائيات، الفصل 5.

     

    الهوامش
    • (أ)للتشخيص التفريقي، انظر داء هجرة اليرقات الجلدي
    • (ب)قد يظهر المرضى آلام مختلفة، حيث يصبحون غير قادرين على التحرك دون مساعدة أو على الإطلاق. تعد المراقبة ضرورية لتحديد إذا ما كان المريض يمكنه القيام بأنشطة الحياة اليومية، ولتقديم المساعدة في حال الضرورة. في حال ظل المريض طريح الفراش لعدة أيام، يجب التأكد من عدم إصابته بقرح الفراش (تغيير وضعيته، وتقليبه).
    • (ج)قد يحدث رد فعل شديد في اليوم الثاني أو الثالث. وعادة ما يكون مسبوقًا بحدوث نزوف بملتحمة الجفن في اليوم الأول أو الثاني. يجب التحقق بشكل دوري من هذه العلامة عن طريق قلب الجفون. تعد أعراض الاعتلال الدماغي التالي للعلاج بإيفرمكتين يمكن علاجها وذات مآل (توقع سير المرض) جيد، في حال التدبير العلاجي للمريض بشكل صحيح؛ يتم علاج الأعراض حتى زوالها. يجب تجنب استخدام الستيرويدات لتأثيراتها الجانبية