داء كلابيات الذنب (العمى النهري)

Select language:
المحتويات

    يرتبط انتشار داء كلابيات الذنب بالتوزيع الجغرافي للناقل (الذَّلْفاء)، التي تتكاثر بالقرب من الأنهار سريعة الجريان في المناطق المدارية في أفريقيا (99% من الحالات)، وأمريكا اللاتينية (غواتيمالا، المكسيك، الإكوادور، كولومبيا، فنزويلا، البرازيل) واليمن.

    العلامات السريرية

    في مناطق توطن المرض، تشير العلامات التالية، منفردة أو مجتمعة، إلى احتمالية الإصابة بداء كلابيات الذنب:

    • تورمات كلابية الذنب: عقيدات تحت الجلد غير مُؤلمة تحتوي على ديدان بالغة، توجد عادةً فوق بروز عظمي (العُرف الحَرقفي، المَدْوَر، العَجُز، القفص الصدري، الجمجمة، الخ.)، يقدر حجمها بعدة ملليمترات أو سنتيمترات، تكون جامِدة، ملساء، ومدورة أو بيضاوية، متنقلة أو ملتصقة بالنسيج السفلي؛ وتكون العقيدات منفردة، أو متعددة ومُتجمعة
    • التهاب الجلد الحطاطي الحاد بكلابية الذنب: طفح حطاطي، منتشر أحيانًا لكن غالبًا ما يكون محدودًا في الأرداف أو الأطراف السفلية، مثير للحكة بشكل شديد، مصحوب بعلامات الخدش، يكون غالبًا مصابة بعدوى إضافية ("جرب الفيلاريا") أ Citation أ. يعد التشخيص التفريقي هو الجرب القارِمي (الجرب، الفصل 4) تنشأ تلك الأعراض نتيجة لغزو الجلد بواسطة الميكروفيلاريات.
    • آفات الجلد المزمنة المتأخرة: فقد الصباغ في شكل رقع على السيقان ("جلد النمر")، ضمور الجلد أو مناطق من الجلد الجاف، الثخين (السميك) والمقشر (التحزز، "جلد السحلية").
    • اضطرابات الإبصار والآفات العينية: انظر داء كلابيات الذنب، الفصل 5.

    الفحوص المختبرية

    • التعرف على الميكروفيلاريات في الجلد (خزعة قصاصة الجلد، العُرف الحَرقفي).
    • في حال كانت خزعة الجلد إيجابية، يتم البحث داء اللوائيات في مناطق توطن المرض المشتركة مع داء اللوائيات (بشكل أساسي في وسط أفريقيا).

    العلاج

    العلاج المضاد للطفيليات

    • يمنع استعمال ثنائي إيثيل كاربامازين (خطورة حدوث آفات عينية شديدة).
    • دوكسيسيكلين الفموي (200 ملغ مرة واحدة في اليوم لمدة 4 أسابيع؛ إن أمكن 6 أسابيع) يقوم بقتل نسبة كبيرة من الديدان البالغة ويقلل عدد ميكروفيلاريات كُلابيّة الذنب المُتلويّة بشكل تدريجي ب Citation ب. القضاء على الوَلبخيَّة يقلل من عمر وخصوبة الماكروفيلاريات، وبالتالي الحد من إنتاج ميكروفيلاريات جديدة داخل الكائن.
       
      . يمنع استعماله لدى الأطفال بعمر < 8 سنوات والنساء الحوامل أو المرضعات.
    • إيفرمكتين الفموي هو الدواء المفضل: 150 ميكروغرام/كغ، جرعة واحدة؛ يجب تطبيق جرعة ثانية بعد 3 أشهر في حال استمرار العلامات السريرية. تكرر المعالجة كل 6 أو 12 شهر لإبقاء الحِمل الطفيلي أقل من عتبة ظهور العلامات السريرية ج Citation ج. يقوم إيفرمكتين بقتل الميكروفيلاريات ويعوق إنتاجها بواسطة الديدان البالغة. مع ذلك يجب تطبيق العلاج على فترات منتظمة حيث أنه لا يقوم بقتل الديدان البالغة
       
      . لا يوصى باستعمال إيفرمكتين لدى الأطفال بعمر < 5 سنوات أو بوزن < 15 كغ والنساء الحوامل.
    • في حالة العدوى المشتركة باللوا اللوائيّة أو في مناطق توطن المرض المشتركة مع داء اللوائيات، يجب تطبيق إيفرمكتين بحذر (خطورة حدوث تفاعلات جانبية شديدة لدى المرضى الذين لديهم حمل مرتفع من ميكروفيلاريات اللوا اللوائيّة):
      • في حال إمكانية اختبار اللوا اللوائيّة (شريحة الدم الثخينة)  يجب تأكيد وجود وقياس كمية الميكروفيلاريات بالدم. يتم تطبيق العلاج الملائم وفقًا لحمل الميكروفيلاريات (انظر داء اللوائيات).
      • في حال عدم إمكانية إجراء فحص شريحة الدم الثخينة، يجب أخذ التاريخ المرضي من المريض:

    في حال تلقي المريض معالجة سابقة بإيفرمكتين دون حدوث تفاعلات جانبية خطيرة (انظر داء اللوائيات)، يتم تطبيق العلاج.

    في حال عدم تلقي المريض لمعالجة سابقة بإيفرمكتين أو عدم الإصابة بعلامات داء اللوائيات (هجرة الدودة البالغة تحت ملتحمة العين أو وذمات (تورمات) كالابار)، يتم تطبيق العلاج.
    في حال أظهر المريض علامات داء اللوائيات وفي حال كان داء كلابيات الذنب ذا تأثير سريري كبير، يتم تطبيق إيفرمكتين تحت المراقبة اللصيقة (انظر داء اللوائيات) أو استخدم علاج بديل (دوكسيسيكلين، كالمبين أعلاه).

    • في حالة الإصابة المرافقة بداء الفيلاريات (الخيطيات) اللمفاوي: يتم تطبيق إيفرمكتين أولاً ثم بدء معالجة داء الفيلاريات (الخيطيات) اللمفاوي باستخدام دوكسيسيكلين (انظر داء الفيلاريات (الخيطيات) اللمفاوي) بعد أسبوع واحد.

    استئصال العُقيدات (الإزالة الجراحية للتورمات كلابية الذنب)

    تكون العُقيدات حميدة، وعميقة غالبًا، ولا يعالج استئصالها داء كلابيات الذنب. لذلك، يتم فقط اللجوء لاستئصال العُقيدات في حالة العُقيدات القِحفية (يمثل قربها من العين عامل خطورة لحدوث ضرر بصري) أو العُقيدات غير المقبولة من الناحية التجميلية. في الحالات الأخرى، يجب الإحجام عن استئصال العُقيدات. يتم إجراء استئصال العُقيدات تحت التخدير الموضعي، في منشأة مجهزة بشكل مناسب.

    الهوامش
    • (أ)يعد التشخيص التفريقي هو الجرب القارِمي (الجرب، الفصل 4)
    • (ب)القضاء على الوَلبخيَّة يقلل من عمر وخصوبة الماكروفيلاريات، وبالتالي الحد من إنتاج ميكروفيلاريات جديدة داخل الكائن.
       
    • (ج)يقوم إيفرمكتين بقتل الميكروفيلاريات ويعوق إنتاجها بواسطة الديدان البالغة. مع ذلك يجب تطبيق العلاج على فترات منتظمة حيث أنه لا يقوم بقتل الديدان البالغة